مصادر: دولة قطر تواصل تعزيز علاقاتها الاستراتيجية مع الدول الأوروبية

0
180
المجر

في ظل تقدم الحكومة القطرية لتحقيق التعاون الثنائي للعلاقات الدولية، أشاد مجموعة من سفراء الدولة الأوربية في العاصمة القطرية الدوحة، حرص بلادهم لتعزيز وتطوير العلاقة الثنائية الدبلوماسية والتجارية مع دولة قطر، ومن أبرز الشخصيات السياسية التي أكدت على ذلك كل من “سفير دولة المجر السيد فودور بارنباش المجري، ونظيرة السويسري السيد إدغاردو يريج”، اللذين أعربوا عن مدى سعادتهم لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع الدوحة، كونها أكبر مركز عالمي بالمنطقة.

ورجح محليين اقتصادين دوليين، أن الاجراءات التجارية والاستثمارات المشتركة بينهم، ستشهد ارتفاعاً ملحوظاً بنسبة كبيرة خلال العام الجاري، حيث هناك العديد من التخصصات الداعمة لتعزيز فرص الشراكة والاستثمار بين الدوحة والمجر وسويسرا.

ويشار أن، كل من سفارة المجر وسفارة سويسرا المتواجدة في الدوحة، شكلت مجالاً مميزاً حول قطاعات التصنيع للمنتجات في مجال الشوكولاتة والحلويات التي يعد السوق الخليجي من أهم اسواقها العالمية، مدركين مدى أهمية تعزيز التبادلات التجارية والعلاقات الاقتصادية مع قطر، كونها مصدر قوة في المنطقة الخليجية.

ويتداخل في ذلك العديد من المشاورات السياسية الاقتصادية من أجل بحث فرص الاستثمار في هذا المجال بالتعاون مع دولة قطر، بهدف تدعيم وتعزيز النشاط الثقافي والتجاري بين القطاعات الخاصة في الدوحة،  وأصدقائها في سويسرا والمجر، بما سيساند تعزّيز فرص الاستثمار الممكنة والتعاون في مختلف المجالات الأخرى بينهم.

ومن جانبه، أكد سفير المجر لدى الدوحة فودور بارنباش، في وقت سابق من الآن، قائلاًً: إن “هذا الحدث مهم لتطوير التعاون والعلاقات بين الشعوب في قطر وسويسرا والمجر، لافتاً إلى أن بلاده تربطها علاقات جيدة للغاية مع دولة قطر، تقوم على التفاهم والثقة المتبادلة منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عام 1990″، مشيراً الى أن السفارة فتحت أبوابها بالدوحة بحلول عام (2003)”.

حيث تحول خلال الأعوام الماضية، التعاون الاقتصادي والتجاري، الى أن تعاون استراتيجي في مختلف التخصصات، مما سيتيح تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، ووفق المحليين الاقتصاديين فإن قطر تشهد تطور كبير في التنمية المستدامة، خلال السنوات القليلة القادمة

وفي حين، أشاد سفير سويسرا إدغاردو يريج، قائلاً: إن “بلاده تفتخر لوجود علاقات ثنائية مع الدوحة، مشيراً الى أن المشاورات السياسية أخذه بالتوسع بهدف التنسيق وتطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين في كافة المجالات.

والجدير بذكره، أن حجم الصادرات السويسرية نحو الدوحة يبلغ ما يقارب الـ  (760) مليون دولار، فيما يبلغ حجم التبادل التجاري يبلغ (1.1)مليار دولار، وفي المقابل تصدّر الدوحة إلى سويسرا الغاز المسال الطبيعي وبعض المنتجات الأخرى.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here